الجمعة، 15 مايو، 2009

انا والماء خصام ورضى




لا اذكر اني عشقت الماء يوما ، لا اذكر ابدا اني اخلصت في حبه ابدا . إلا اني والماءنعقد هدنه سنويه كل صيف . طوال اشهر العام بيننا صراع مرير ومحاولات " للتحبيب" ، وامي تلقي علي قصص العبر بعد اصابتها بحصوات في الكلى رغم انها تشرب كميات مهوله من الماء، فأخشى قليلا واشرب كأسا على مضض . رغم فوائده الكثيره التي لا أجهلها ابدا ، لا استطيع ان ادمن الماء كما ادمن على قهوتي السوداء . قبل سنوات عانيت كثيرا . امي تحاول تحبيبي بهذا السائل الشفاف الخفيف الوديع ، لم تنجح فلجأت الى الإكراه . كأس تلو الآخر : وصراخ " شربي " وانا وجهي يختبص واشرب وامري لله . وامي تحوم فوق رأسها علامات تعجب كثيره ، فصرحت قائلة : " اول مره اشوف حد يشرب الماي كأنه يشرب دوا ".


والسنين تمضي ، وادرك قيمة الماء اكثر . فأحاول ان احبه . رغم ان الخدع لا تنطلي على الجسد طويلا. " المسافي المنكه " بالخوخ افضله اكثر من غيره . ادمنه جسدي شهرا ربما لا اكثر . ممارسه الرياضه والحلم بكأس من الماء البارد . حسنا مارست الركض ثلاثه اسابيع ربما وتبدد الحلم بكأس الماء البارد . محاولة اكتساب ثقافه شرب الماء ، من صديقات مخلصات للماء اينما ذهبن . فالعمل ، فالبيت ، عالسرير، في السيارة! فالسيارة !! انا احط ماي في السيارة ، مستحيل ، هذا مكان القهوة . بس قلت يامسقطيه الهوى استهدي بالله وجربي ليش تحكمي احكام مسبقة حطي ماي بارد وانتي تسوقي في هالحر الحرير ، لا يليق بحر عمان كلمة الحرير . هو الحر القظيظ . ايش يعني قظيظ ، هنا كلمة قظيظ تعني : من القيظ ، وتعني وصول الحر الى ذروته واعلى مستوياته . عندنا حر تحطيم ياجماعه كل ما ابدا اتخيل شهر 7 و 8 والحر والرطوبه اتضايق واكتئب . المهم اني حطيت الماي البارد في ذلك اليوم الساخن في السياره . لفيت ولفيت ورجعت البيت . وقبل ما انزل تذكرت الماي الي صار ساخن . والله نسيته ولا تذكرت وجوده اصلا طول الوقت افكر بالقهوه الي حرمت نفسي منها .


والحل ؟!!


شرب الماي عندي صار مثل الموضه ، اتعلق فيه فتره وبعدها اتركه . ماي مسافي بالنكهات شي قديم ، ماعاد يشدني .اما اليوم فأنا متعلقه بمسافي ايضا ولكن بشكل تاني . رجعني لسنين الطفولة . تخيلوا ان غرشه المسافي الي هي " ثوو كيوت " اشرب منها الماي طول اليوم في غرفتي. ولما انام اصحى وتكون فاضيه . وانا بين الصحو والنوم ودهمانه وحالتي حاله . امسك ترمس الماي البارد وابدأ اصب الماي في غرشتي الصغير!! تخيلوا الفضاوه . اليوم خبرت قريبتي بالموضوع قالت : " thats weird" . محد قادر يستوعب الحاله والعلاقه الي بيني وبين مسافي الصغير . اتمنى هالحب يستمر ويتطور واحب الماي ونعيش في ارتواء وهناء .




مسافي الصغير .. you are my hero




تفاصيل الصورة :


إلتقاط :مسقطية الهوى.


الخميس 14-5-2009