الثلاثاء، 30 يونيو، 2009

غير المأسوف عليهم




بكل سعاده وبهجه
أدى المغفورلهما اعلاه
رسالتهما في الحياة
واطفئا عطش مسقطيه الهوى
الرؤوس الاخرى مازالت تنتظر
برعب
هذا اللهيب يوقظ ساديتي
التي امارسها بكل بهجة وسرور




تفاصيل الصور :
إلتقاط : مسقطية الساديه
الثلاثاء 30-6-2009