الاثنين، 1 يونيو، 2009

طلاااق

لا يغيب الحزن طويلا ... لكي لايدع فسحة للشوق ..
هو جاثم كاتم على مابقي من انفاس ..
لنستحلي الوجع ان شئنا البقاء !

يوم الاثنين 1-6-2009 ( لن انسى قسوتك علّي ابدا )
لا أعلم لماذا حصرنا لفظة " الطلاق" في نطاق ضيق . انها تحتمل الكثير . اليوم مثلا وصلتني رسائل " طلاق" من عدة جهات . منهم من استعلى ايصال كلمته القاسيه بنفسه فأرسلها عبر صديق . منهم من قالها عبر شريط مسجل ، كانت ملحنة ومُغناه. منهم من قالها بوجهي وبصق بعدها ووسخ حذائي . منهم من القاها على عجل ، من شفاه معطرة تنتظر شلالا من القُبل هذا المساء . منهم من نفخها من دخان سيجارته، واخفى وجهه خلف ذلك الغمام الخانق . منهم لن استطيع نسيانه ابدا ، ومنهم من لايستحق . على كل حال لا اشكو من شيء الان ..ارتاااحت مسقطيه الهوى ارتااحت وتقيأتكم جميعا ..
ان تشاؤوا كرهتكم وان شأتم احببتكم ، فلكم مني كل أقنعتي .. فأنتم تستحقونها وهي تستحقكم ..دام لنا هذا الوفاق ودام لنا تجانس الالوان ،ووفرة اللوحات البيض، وكثره الفراشي التي تستحلي الرسم على وجهي ووجوهكم.