الأحد، 12 ديسمبر، 2010

الإكتشافات المتأخرة



أحدثكم بين فترة وأخرى على شخصيات متميزة و خلاقّة . للأسف فإن الشخصية التي سأعرفكم عليها اليوم لن تقدم لنا المزيد من الاعمال . فمحمد حسين المّور الموهوب ذو 23 عاما توفى ، بسبب حجر سقط من احدى البنايات على رأسه !!!

صدمني الخبر ـ توقعتهم يقصدون مصّور عجوز تذكروا إنجازاته بعد رحيله - كعادة العرب دوما - ولكن الصور كانت لشاب صاحب ابتسامه جميلة ، قلت انها بالتأكيد صور لنجل المّصور العجوز .

ربما كنت اعلم انه هو ، فقط لم ارغب في تصديق الخبر .

فالعمر اصبح وراءه الآن ..

أما انا فأزور موقع الشاب الراحل ، حيث ارى أعماله التي يحاول فيها ان يجمع صورا ليحكي بها قصه ، وليس ليكّون بها مشهد جامد . ارى الموقع الذي يحوي قسما ( للأعمال قيد الاعداد ) وأعلم انه ترك مشاريعه ورحل عنها ، ارى خانه تحمل ( بريده الالكتروني وارقام هواتفه ) وأعلم انني أود ان اكتب اليه وان اهاتفه وأقول ( واصل ابداعك ) ولكني اعلم انه لن يجيب .

موقع المصّور محمد حسن :


زوروا موقع المصّور شاب الابتسامه الجميلة ، تعرفّوا عليه ، وتأكدوا بأن الأعمال الجميلة ستبقى .

الإكتشافات المتأخرة ، قد تكون مؤلمة ، ولكن الاهم ان ننشر الروح المبدعة ، ونتبادل المعارف سويا .

رحمة الله عليك يا مبتسم . سنذكرك في كل الصور التي تحكي القصص ، ولا تكتفي بسجن المشهد حول الأطر .