السبت، 4 ديسمبر، 2010

الإكتئاب الطلابي

قد تكون المرة الاولى التي لم يحضر فيها جلالة السلطان المعظم المهرجان الطلابي . وقد كلف صاحب السمو السيد فهد بن محمود بالحضور نيابة عنه .
طبعا ، مسقطية كانت ناوية تحضر وأول ما عرفت ان السلطان ما حاضر جاني اكـتئاب . وقلت في نفسي انا اكتئبت فما بال الطلبة المشاركين بالمهرجان !!!!!!!!!!!!! ( والله رحمتهم)
وكله كوم ولما شفت اسم المهرجان كوم ثاني :
( السلام والتنمية المستدامة ) !!!!!!!
بعيد الشر .... مؤتمر القمة ولاندوة الخطة الخمسية مثلا هههههههههه :)
عموما ،، بشكل عام التقنيات الحديثة والمؤثرت والالعاب النارية شي رهيب .
العذر كل العذر لأبنائنا وبناتنا .. واتوقع لو كان السلطان حاضر كانوا بيضبطوا كل لوحه ، وما كنا بنشوف اشكال ناقصه في التشكيلات ، ولا كنا بنشوف حد متحمس يركض وحد يمشي الهوينا من الكروب والضيقة إلي فيه .
مع العلم ، ان الطلاب هالسنه كانوا 12 الف فقط . إذا ما قارناهم بضعف هذا العدد وأكثر في المهرجانات الطلابية الماضية !! ورغم ان الاعداد كانت كبيرة في الإحتفالات السابقة ، إلا ان كل الطلاب يؤدون لوحاتهم بإتقان ودقة ، واللوحات مرسومه بالسانتي والملي .
الشاشه الضخمة إضافة جميلة ، واظن اكثر واحد فرحان فيها مخرج الحفل ( موسى سعيد) - وجب تحريف الاسم لانه عنده علاقات واخاف يشتكي على مسقطية الهوى هههه -
والله هو اكثر واحد فرحان فيها ، بأمارة انه كل شوي يصور الجامع الاكبر والشوارع ، عشان يثبت لنا الشاشه الضخمه تبين من بعيد :)
بشكل عام مهرجان غير تقليدي ، مميز بالتقنيات الحديثة ...
وللطلاب هالسنه هارد لك ، وهي ليلة وعدت على خير ، واحنا فخورين فيكم ومقدرين جهدكم وتعبكم .
وترى اولا واخيرا اهم شي عمان وسلطانها حبهم في القلب ، وهو دوم حاضر في قلوبنا جميعا .
اعرف قسوا عليكم واجد عشان يحمسوكم ، وخبروكم ان جلالته بيحضر الحفل وانه بيكون في مفاجأة . واعرف وشفتكم بالعرض عيون كثيرين منكم موجه للمنصه تدور على وجه جلالته .
( الكذب على الصغار ) من الاساليب الخاطئة في التعليم . سواء اكان الكذب لأرهابهم او كان الكذب لتشجيعهم .
اخيرا :
مؤلم ماحدث لصغارنا ، مؤلم ان عدد كبير منهم صدقوا الكذبه ، مؤلم ان ينخذلوا من وزارة التربية والتعليم بهذا الشكل .
لأني احلف انهم عارفين ان خبر عدم حضور جلالته اكيد ، وأصروا يكذبوا عيلهم عشان ما يخترب الحفل ويتفركش ، وقرصوهم هالقرصه الموجعه بحق .
واخيرا :
اظن بتكلفه الالعاب النارية كان ممكن نبني فيها كلية
وتكلفة الشاشه الضخمة كان ممكن نبني فيها معهد
وتكلفة الحفل بالكامل كان ممكن نبني فيه جامعه
يالله اخليكم ردلي ( الاكتئاب الطلابي ) ما قادرة اكمل