الأربعاء، 14 أبريل، 2010

بداية العمق : الكمكنز

تدور هذه القصيدة الحديثة السريالية كالذبابة حول انفي ، فأقول لها ( غيبي ) وتستمر بالإلحاح .

فأقول لها : أمن ( فؤادك ) إنتي ، تريديني ان اكتب عن ( الكمكنز ) *؟!

فقالت الذبابة: أجل أجل ،، فعمان زاخرة بهذا النوع من الحشرات ، الذي كل ما حاولت ان تقلبه على ظهره وان تعطل حركته ،، يفاجأك ( يفّز وينّز ) وما هي إلا تكتّان ( تك وتك ) وتلاقيه على رجليه مره اخرى ,,, يعني بالمختصر لازم تكتبي عن الكمكنز . انا كذبابة ما قادرة افهم ليش ما تحطوه شعار لشي من الوزارات ؟! ، ما فاهمه الحين ( القفير ) أولى من الكمكنز . الحين ( السلاحف ) و ( ابو روّل ) ، و ( المعيسلانة ) أولى من الكمكنز ؟؟!!!!!!!

قالت مسقطية : انزين انزين ، مايكفي انك ذبابه مؤذيه ، فوق كذا ( لّعاية ) حشا منك ، خلاص بشاور توأم الروح اذا تأيد فكرة الكتابة عن الكمكنز .

الذبابة : وانتي ما تقدري تسوي شي من غير ما تسألي ( مصخ الروح ) ؟!!!!!

مسقطية ( عصبت ) @@@@@@@ ما اسمح كله ولا توأم الروح ، احسن تخليها ترضى عنك ، لأنها لو ما رضت عنك ما بتقتلك مثل اوباما لما سوى بربعيتك ( ذبابة كاترينا ) وأرداها صريعه في البيت الأبيض . توأم الروح بتقضي على قبيلتك كلها ، السلالة كلها بتنقرض ، فخلينا نمشي انا وانت ( جنب الحيطة ) عشان ما ينوبنا شي من غضبها .

رسلت مسج لتوأم الروح في محاولة لتمهيد الموضوع كتبت فيه :

( امم بما انك ما من مسقط اريد اسألك ايش تسموا ( الكمكنز ) ؟؟؟!!!

ردت توأم الروح : ايش تقصدي ؟!

كتبت مسقطية الهوى : الكمكنز ،، الحشرة الي لما تقلبيها ترجع تنقلب وتسوي تك تك .

كتبت توأم الروح : اااه عرفتها ، ايوا نحن نسميها ( الحشرة الي لما تقلبها ترجع تنقلب وتسوي تك تك .هههههههه

مسقطية الهوى : افففففففففففففففففففف وقت استخفاف الدم ، اريد اسم ضروري ، سويت بحث ما عرفت حتى اسمها بالانجليزي ومافي شي بإسم ( كمكنز ) كيف بكتب عنه ، كيف الناس بتفهم؟! .

توأم الروح : ما بقدر اساعدك في موضوع الكمكنز الي تتكلمي عنه ، وانا مافاضية لسوالفك . كل يوم طالعة طلعة ، اليوم ( كمكنز ) وبكرة الله العالم بتكتبي عن ( المسيهرو ) ....

مسقطية الهوى : الله .. الله ( المسيهرو ) والله لأكتب عنه ،ايش هالافكار العميقة ، انتي بس ركزي في الاسم بتحسي ( بعــــــــــــــــمق )

توأم لروح : والله لو قدامي الحين ( لايحتنّك ) بهالكوب ، ترا هلكتيني كل ما قرأتي شي : صرختي وقلتي عمق . لو هذيلا الي ماعندهم شغل يقرأوا مدونتك يعرفوا أيش الاشياء الي تعجبك ، كان تبّروا منك من زمان . ولو انتي صدق ( بنت بنت محمد ) اكتبي قصة القصيدة الي عشقتيها، لما كنا مسافرين الاردن . بس انتي دوم ما تفضحي نفسك في المدونة ، طايحة فيني انا ( توأم الروح ) .

_ انا بنت بنت محمد وقدها ، وما يهمني شي ، وانا اقدر احكي ايش صار لما كنا في الاردن ، وحلقي كان ملتهب وارتعش من الحمى ، وتوأم الروح أصرت تجلسني في ( كوفي شوب ) في الهواء الطلق وبليل ويلفحني الهوا البارد وما اقدر اقول شي ، ما بس كذا كنت كلما اكح ( قح قح ) تهزأني ، كل هذا لأن ذنبي اني ( مريضة ) . هذيك الليلة ونحن جالسين : انا اشرب الزنجبيل الساخن ، وهي متهنيه تشرب ( الليمونيد المثلج ) جات عينها على كيس الكتب إلي اشتريته ، قالت بكل حنان : بما انك مريضة وصوتك رايح ، انا ما اريد اتعبك ، وما تهمني غير راحتك ، عشان كذا افتحي فمك شوية واسمعي كلامي .

وانا ( الخسف ) فكيت حلقي بكل بلاهة الكون ، وراحت توأم الروح حشرت في حنجرتي 4 حبات ( strepsils ) وتبعت هذا الاجراء بقول : ولااا كلمة .

بينما انا اتعذب من هذا الاجراء التعسفي ، خصوصا ان فمي صغير وما يتحمل 4 حبات مرة وحدة ، وجههي صار كأنه فيه ( خازباز ) \ ياسلام ( خازباز ) حلوة هالكلمة عمممق لازم اكتب عنها يوما ما . المهم توأم الروح اخذت كيس الكتب وبدأت تنبش وتتحلطم : كل كتبك شكلها سخيف ، ما عارفه اختار شي منها .

اختارت توأم الروح كتابا وقالت : اظن هذا أسخفهم !

وبدأت تقلب الصفحات وتضحك : وبعدين قالت اسمعي هذي :

فتحت الباب

كان ورا الباب باب

لفيت ظهري

رجعت

سكرت الباب

(تمت )


وصرخت انا وبصقت حبات ( strepsisls) الاربعة في الارض وقلت : عممممممممممممممممممممممممممممق والله عممممممق


اندهشت توأم الروح : من هين عمق ؟! ، يقولك فتح الباب ، شاف باب ، استكاود الرجال وسكر الباب ورجع .


مسقطية الهوى : انتي لو تركزي في المعنى ،وتغوصي في العمق ، الباب وراءه المجهول ، وراءه اللامعلوم ، ......الخ

توأم الروح : بدأ ملّغان الفواد ، سكتي الله يخليك ، مانروم نقول كلمة الا طشيتي : عمق وعمق .


اه اه اه والله ذكريات وهذي قصتي مع ( العمق ) صدوقني ( الاشياء البسيطة الصغيرة المهملة ) اكثر عمقا من كل هذه الخيوط التي تنفنن في عقدها ليقال عننا إننا خطيرين وجبنا الجمل من ديله وسحبنا السنور من شنبه .

وبمناسبة الحديث عن العمق أهدي لكم اول قصيدة عمقية ، وانشالله ناويه احط مجلد بسميه ( العمقات ) على اسم منطقة العمقات بولاية بدبد \ يا سلام ( بد بد ) عمممق ، ضروري اكتب عنها .


إليكم القصيدة العمقية الأولى :


الكمكنز

كم كنز ؟؟

الكمكنز اذا طاح

فزّ... نزّ

الكمكنز

كم كنز ؟!

(تمت)

* الكمكنز : حشرة الي لما تقلبها ترجع تنقلب وتسوي ( تك تك )

*كم كنز : ( صيغة إستفهامية ) كم جمّع ، وكم كّوم على قلبه ؟!؟ اظن عرفتوهم من ؟!! يلقبون ايضا : بأصحاب الكروش ، او الحيتان .