الأحد، 6 يونيو، 2010

قصة خطوبتي ( الجزء الاول )

سأسرد هنا لكم بعضا من خصوصياتي والتي لن تعود كذلك فور انتهائي من مشاركتكم بها في هذا المقال .
بما اني في طور الأرتباط بشريك حياة عفوا " قصدت زوج ،او فردة الحذاء الاخرى ، عفوا فأنا لا اقصد اي امتهان هنا ،فبالطبع انا الفردة الثانيه ، لكن زوج قد يكون اي شيء قد يكون : زوج من الاحذيه ، زوج من الازواج ، زوج من الجنادب ، وزوج من الثعالب ...) وجهة نظر شخصية انا اعتقد شريك حياة معبرة اكثر من زوج ، لأنه ممكن يكون زوجي بس ما يكون شريك حياتي ، شريك حياتي هو الزوج والرفيق والعائلة والاب والام والبطيخ والمشمش والثور والبقرة الخ الخ . اكيد تقولوا : مسقطية تخرف ايش تقول ؟! . تو من عقلكم انا اعرف تعريف الزوج وانا بعدني في طور الزواج وما تزوجت . الزواج في نظري الى الان وكما عرفته لي " توأم الروح " :" هو برستيج إجتماعي " !!!!!!!!!
نعم ، برستيج اجتماعي على الاقل بالنسبه لنا . فلو كان الشور شورنا لما تزوجنا الى ان نصل الى سن 40 ، بس الوضع انتو عارفينه زين والمجتمع لا يرحم . بتقولوا : انتي شكلك محد خطبك عشان كذا تقولي هالكلام . ومسقطية بترد عليكم بكل صدق وشفافيه : اني رفضت ولله الحمد 7 سبعة في عين العدو . والله ما امزح 4 بطريقة رسميه يعني عن طريق الاهل ، و 3 مالحقوا يتقدموا رسمي قلت لهم : اسفة ما افكر في الزواج الحين .

عاد انا باطه مرارة امي الله يحفظها بنت محمد ، لما خطبني ولد اختها يعني ولد خالتي اخت بنت محمد الي هي تصير بنت محمد الثانيه ، إلي ولدها ما شفته من يوم انا صغيره ، لما امي وقفت عراسي عشان اوافق على ولد خالتي ، دار بينا الحوار التالي :

بنت محمد : استهدي بالله وتزوجي ولد خالتك ، ملتزم وطيب ومافي مثله .
مسقطية الهوى : ترى ولد الاخت الحبيبة ايش تقولي عنه ، اكيد مافيه ولا عيب ملاك ما بشر .
بنت محمد : سمعوها مو تقول ( مافي احد يسمعنا كنا انا وهي بس ، بس ما اعرفها مين تكلم غيري ، او انها تضخم اناها فهي بنات محمد ما بنت محمد ، نرجسيه احيانا ماماتي ) سمعوها بس . اسمعيني مسقطية الهوى ، ياحظش وياسعدش اذا ولد اختي بغاش !!
مسقطية الهوى : O-0 عيوني صارت كذا من الصدمة أحولّيت بعيد عندكم . ومن الصدمة ظليت ساكته وبعيدين بديت ابكي وأقول : عاااااا يعني انا ما بنتك الوحيدة ،،،إهي إهي تحبيه اكثر مني ، عااااااااااا تريدي تزوجيني وتفتكي مني كأني مأذنتك ما كأني ملاك في هالبيت ، اهي اهي عاااااااااا وكنتي تقولي اني سرااج هالبيت طلع ماشي منه الكلام ، تخليتي عني عاااااااااااا مااااتحبيني عااااااااااااا محد يريدني انا في هالدنيا عااااااااااا خلاص تريدي تقبريني بالحيا وانا صغيره وماشفت الدنيا عاااااااااااا .
( ظلام ساد الغرفة )
بنت محمد ( تبكي ) : يا بنتي اريد مصلحتش ، انا الود ودي محد يشلش عني ، بس اريد اشوف اولادك قبل ما اموت . عطيني عيب واحد في ولد خالتش وانا بساندش في قرارش .
مسقطية الهوى ( مامتعودة على الشين واجد في نهايه كل كلمة جاها صداع ) وردت على امها : ايوه في عيب واحد وما مخلني اتقبله .
بنت محمد : قولي يابنتي اهم شي راحتش .
مسقطية الهوى : احسه مثل اخوي .
بنت محمد ( بدأت جثتها تكبر من العصبيه ، تحولت الى مارد كبير ، جرندايزر عمان ، الرعد العملاق ) صرخت صرخه ، حسيت ريح قويه نكشت شعري نفشه ما طبيعيه ، قالت واجد اشياء ما قدرت اجمع منها غير :
- من هيييييييييين اخوش ؟؟!! قوليلي من هين ؟!؟! ما شفتيه من يوم كنتي شبر وصغيره ، تقوليلي اخوش ؟! انتيه مسقطية الهوى سمعيني كلام المسلسلات نور ومهند ماعلى امش . ياربي ما اعرف هالبنت طالعة على مين ، هذاك اخوها اصغر منها ، قلناله تزوج بنت خالتك ، قال هيه والله ، الي تشوفيه يا الوالده ، حبيب امه هذاك شيخهم ، ما انتيه خسف وتتشرط ؟! ما اعرف مين هتجيب لنا يشامجنا شي من ال ز*****ط ولا ال خ**د***
( وذهبت وسكرت الباب بقوة وانا جلست ابكي وحدي في الظلام )

اكيد توترت علاقتي بأمي من وقتها ، ومرت السنين والايام وكبرت اكثر ، وامي بدت تناديني : يالعانس ، انا يوم فعمرش عندي 6!! ( لا تسألوني كيف مع ان هي راس مالها انا وأخوي ) بس صيغة مبالغة تستخدمها في الحرب النفسية علي .
ومرت الايام والسنين . تستوقفني بنت محمد وانا مارة من امامها : مسقطية تعالي اشوف شعرك . اقترب ، فتقول : حتى انا ماعندي ولا شعرة بيضا وهي الشيب مالي راسها !! . ( هي شعره بيضا وطالعة بالغلط !! عاد شعري اشتعل شيب ماعليك بنت محمد ) وانا اقابل كل هذا بصمت واروح اجلس في الظلام وابكي وحدي في الظلام .

ومرت الايام والسنين . تسألني بنت محمد : انتي عاد كم عمرك مسقطية ؟ ارد عليها عمري 26 سنه . ترفع حواجبها وتقول : صغري صغري عمرش انتيه . من هين 26 سنه ، انتي اقل شي اقل شي 35 سنه . ( هذا وانا مولدة سنه 1984 ، ايضا جزء من الحرب النفسيه لأني ما تزوجت ورفضت كل الي تقدمولي )

بارت ، وكسدت ، كلمات اصبحت مألوفة من كثر ما اسمعها احس اني لومية الهوى ، او طماطمية الهوى ، او أمبا مسقطية .. ما اعرف اتخيل اشياء واجد غريبه ، كأني سلعة على رف ، ايش هذي المصطلحات الي عندنا ،من وين يجيبوها ما اعرف؟! .
كنت كل ما اضايق اروح غرفتي واجلس وحدي في الظلام واصيح ، لدرجة ان " توأم الروح " حفظت جدولي . كل ما اقولها : داخله غرفتي . تقول : ايوه عارفين ، تروحي وتجلسي وحدك في الظلام وتصيحي .
بل ان الامر تجاوز ذلك ، فكنت لما ازعل من توأم الروح حتى في وضح النها اهدد قائلة لها : بروح اجلس وحدي في الظلام .
توأم الروح : تو نهار ماشي ظلام جلسي مكانك لاتروحي مكان .
مسقطية الهوى : لا لا ما يخصني عااااااااااااا ، بروح اجلس في الظلام وحدي . عاااااااااا

" انتظروا الجزء الثاني "