السبت، 27 نوفمبر، 2010

الويكيند والبيبيه





في هذا الويكند حلت الملكة الزابيث ( المشار اليها في هذا المقال ب البيبيه ) ضيفة عزيزة على عمان وقائدها المفدى . طبعا ، الزيارة أثرت تأثير سلبي على نهاية اسبوعي لأني ما تهنيت اطلع مكان إلا يسكروا الشوارع !!! لكن ما عليه لخاطر بيبي الزابيث كل شي يهون ، تراها ما تزورنا كل يوم.
لم أفوت ( زفة الملكة ) بالامس . والتي كانت زفة ليق بجلالتها . ولكن رغم كثرة الاهازيج الشعبية ، لم يرق لي الا هذه الكلمات ، التي غنتها حناجر النساء ( المتوشحات بالاحمر والحاملات لعلم بريطانيا في الصورة اعلاه ) . الكلمات كانت بإيقاع يو دان داني ، بالفعل ايقاع عرس و زفة وصهيل وزغاريد . تقول الكلمات :
الله معاها
الله معاها
يالشعب العماني
سيروا ورها
هههههههههه طبعا انا كنت اسمع ومش مصدقة وداني .
بس يالله سيروا وراها ونشوف .
اما الجزء المميز من اجازتي كان اثناء حضوري لفعالية فرقة ( عايدة جوميز ) وعرضها ( كارمن ) في شنجريلا بر الجصة . كان عرضا مميزا جدا بحق وموسيقى رائعه واداء احترافي ممتع .
كان ضمن الحضور وزير التجارة ، وكان خاطري اقوله اذا زادت الرواتب وزادت الاسعار ايش التدابير التي ستتخذها الوزارة . بس قلت ما يجوز انغص عليه . وكان ضمن الحضور معالي الزبير ، وكان خاطري اسأله انته مو شغلتك بالضبط ؟ . وكان ضمن الحضور رئيس البلدية ، هذا اكثر واحد كان خاطري اكلمه ، لاني متأذيه من الكلاب الشاردة وانا اخاف كل مكان اروح اصادفها ومنكدة عيشتي .
بس يالله لكل مقام مقال ، وانشالله تجمعني فيهم فرص جايه واسأل كي الي في خاطري .
اخيرا وبعد نهاية الحفل :
لفتني تعليق يقول قائله : ان الورد الابيض في الثقافة اللاتينيه يعبر عن ( الموت ) . فكيف يقوم المنظمين بتقديم ورود بيضاء لكافة افراد الفرقة المشاركة !!!
ان كانت هذه المعلومة صحيحة ، اناشد من هنا القائمين على فعاليات دار الاوبرا بمراعاة اختلاف الثقافات . لأن بعض الشعوب تأخذ الموضوع بحاسيه كبيره وقد تعتبرها اهانه في حقها او نذير شؤوم . يختلفون عنا كثيرا ، فنحن المهم نقدم باقة ، ما مهم اصفر نعطيه حبيب او احمر نهديه لمربية او ابيض نهديه للزوجة . المهم ورد والسلام . رجاءا لا تطبقوا هذا المبدأ مع الاجانب ( لا تفشلونا ) .
واخيرا
نتمنى لبيبيه اقامة طيبه في بلدها الثاني
والشعب العماني سيروا وراها
* البيبيه : تعني الجدة ، وكذلك تعني الاعلى منزلة وشأنا كالسيد :)