السبت، 6 نوفمبر، 2010

هشام الجخ ( البسيط القوي )

هشام الجخ مع الفنان محمد منير

أختارت لجنة اتحاد كتاب مصر ( الشاعر هشام الجخ) كأفضل شاعر عامية لعام 2008 .
وكانت الجائزة مكونة من جائزة مالية و طباعة ديوان شعري . لقد قبل الشاعر هشام الجخ الجائزة المالية ولكنه رفض طباعة ديوانه .
والسبب انه يأمل ان يقبل الناس يوما ما على شراء القصائد المسموعه ، في زمن قحط القراءة .
لاحظت اثناء بحثي عن قصائد الشاعر ، توفرها بشكل لافت على هيئة قصائد مسموعه يمكن تحميلها او مشاهدتها في موقع يوتيوب . حاولت جاهدة ان اجمع قصائدة المكتوبة رغم ندرتها وتشتتها في منتديات مختلفة .حين فرغت من جمع عدد لا بأس به من القصائد ، وجدت ان نصف جمال هذا الشاعر يكمن في سحر القاءه ، والنصف الاخر لغته المبتكرة .
يمتاز اسلوبه بالبساطه رغم ان اللغة التي يستخدمها هي ( العامية ) إلا ان نبرة التجديد واضحة فيها. كما يكتب الشعر الفصيح ، واظنه يشارك حاليا في مسابقة امير الشعراء .
وارى ان ( فصيحه ُ) و( عاميته ) يجتمعان في لغته الجريئة والبسيطة والمبتكره الخالية من التكلف والتي تصل الى المستمع بشكل سريع وسلس .
استطاع هشام الجخ ان يكسب قلوب العديد من الشباب نظرا لقربه منهم عمريا وفكريا . تناقش قصائدة مواضيع مختلفة بين الاحوال المعيشية للمصري وما يعانيه ، ولكن ايضا يكتب في الغزل ومديح الوطن ، كما تحدث ان حال العرب في قصيدة رائعة اطلق عليها اسم ( اخر ما حرف في التوراة ) . اغلب قصائده في وصف حالة الشعب والاوضاع العامة . واظن هذا ما عزز من شعبيته في نفوس الشباب .
شخصيا ، لم استطع ان اتمالك نفسي تأثرا حين سمعت قصيدته ( جحا ) والتي زادتها تلقائيه اداه قربا من النفس .
اتمنى ان تكتبوا قريبا اسم ( هشام الجخ ) في اليوتيوب ، لتتعرفوا عليه اكثر .
سأضع لكم قصيدته ( جحا ) ولكن تذكروا قراءه القصيدته ليس كسماعها ابدا . حان الوقت لسماع الاشعار الجميلة والبسيطة والسريعه ، في هذا الوقت التي الذي لا يعرف شيئا عدا ان يلهث .


(جـــــــــحا )

شعور سخيف
إنك تحس بإن وطنك شيء ضعيف
صوتك ضعيف
رأيك ضعيف

إنك تبيع قلبك وجسمك
وإنك تبيع قلمك وإسمك
ما يجيبوش حق الرغيف

سألوا جحا عن سر ضحكه
قالك أصل إتنين وشبكوا
اللي كان من تحت ميت
واللي كان من فوق كفيف
ده شعور سخيف

وشعور سخيف
إنك تكون رمز الشحاتة
تبني مبنى للشحاتة
تعمل وزارة للشحاتة

يا ساقية دوري عدي فوقي ودوسي
نصبوا عليا وشحتوني فلوسي
ربطوني فيكي حتى ما إتغميت
هما اللي فرحوا وحدي أنا إتغميت

أنا اللي صاحب البيت
عايش بدون لازمة
ولما مرة شكيت
إدوني بالجزمة

مش لاقي تطفح أديك
هاتولنا وجيبولنا ودونا وإدونا
هنجيب منين نديك
مش لاقي تطفح أديك
طافح يا بلدي غدايا ولوعتي غدايا
وآدي الأحبة إلتقوا وإتجمعوا عدايا

أنا اللي زارعك دهب
بتأكليني سباخ
إن كان ده تقل ودلع
بزيادة دلعك باخ

لا شفت فيكي هنا
ولا شفت فيكي ترف
كل اللي فيكي قرف

كرامتنا متهانة
واللقمة بإهانة
بتخلفينا ليه لما إنتي كارهانا

يعني إيه تبقي إنتي هبة النيل يا بوبه
وكل يوم الماية تقطع

يعني إيه لما أشتكي غلو الفاتورة
يقولوا تشكي بس تدفع

لما قش الرز ثروة بتتحرق
وأما نفط الأمة ثروة بتتسرق
وأما جلادك على ولادك بيبطش
وأما علمك ميلاقيش ياكل فيطفش

يعني إيه نرفع إيدينا بالسلام لجل الغزاة
ويعني إيه لما أبقى ماشي في حالي أتشد إشتباه

يعني إيه لما أتحبس أربع سنين حبس إحتياطي
حبس إعتباطي
يعني إيه مش حاسة بالعمر وغلاوته
بتصبي مر العمر ليه ده أنا كنت هوهبلك حلاوته

أنا عمري ما إتأمرت
ولا حطيت شروطي
ومكان ما ترسى مركبك
ببني شطوطي

أنا كنت جيشك لما مماليكك باعوكي
وكنت يوسف لما عشتي سنين عجاف
وضلوعي دي اللي في معركة قادش حموكي
وشفايفي دي اللي مبطلتش في يوم هتاف

ده أنا كل شبر في أرضك إتمرمغت فيه
وكل يوم عشتيه أنا إتعذبت بيه

بتكرهيني عيونك السودا وأيامي اللي فاتت
مانتيش حبيبتي من النهاردة حبيبتي ماتت

مع صوت أدانك جرس
في الشدة صاحينلك
من إمتى كانوا الحرس
هما اللي باقينلك
بعتيني علشانهم وعنيكي معصوبة
يا هل ترى خاينة ولا زيي مغصوبة

كل الكلام إتقال
والشعر بقي ماسخ
والصبر علو جبال
والظلم شيء راسخ

وطن وغرقان في النطاعة
كل شيء ريحته نطاعة
علمونا بالعصاية
ورضعونا الخوف رضاعة
علمونا في المدارس يعني إيه كلمة قيام
علمونا نخاف من الناظر فيتمنع الكلام
علمونا إزاي نخاف وإزاي نكش
بس نسيوا يعلمونا الإحترام
فمتزعلوش لما أبقى مش بسمع كلامكم
ومتزعلوش لما ِأبقى خارج على النظام

مستني إيه من طفل ربوه بالزعاق ؟
غير المشاكل والخناق

كل اللي بيقولك بحبك دول نفاق
أنا لما قولتلك بحبك كان نفاق

الحب يعني إتنين بيدوا
مش إيد بتبني وستميت تيت تيت يهدوا
الحب حالة
الحب مش شعر وقوالة
الحب يعني براح في قلب العاشقين للمعشوقين
يعني الغلابة يناموا في الليل دفيانين
الحب يعني جواب لكل المسجونين
هما ليه بقوا مسجونين
يعني أعيش عشان هدف
عشان رسالة
يعني أحس بقيمتي فيكي وإني مش عايش عوالة
يعني لما أعرق تكافئيني بعدالة
الحب حالة
الحب مش شعر وقوالة
الحب جواكي إستحالة
الحب حاجة متتوجدش في وسط ناس بتجيب غداها من صناديق الزبالة

بارت مراعينا والبئر قد جفّ
والجوع يكوينا والصبر ما كفّ
والقلب لا يهدأ والجرح لا يشفى
ولأننا طوع زنا لهم خفا
جاءوا بموكبهم وإشتغلت الزفة
الدفة مظبوطة
وأصلاً مفيش دفة
والكفة مش مايلة
علشان مفيش كفة

وجحا اللي جاي بالليل لساه بيتخفى
شايف ديدان الغيط سارحة ومرحماشي
من جبنه شاف الدود سابه وراح ماشي
ولا إتكسف من الناس ولا حس على طوله
الناس عشمها كبير جريم بيشكوله
ضحك جحا ضحكة مواشي
مادام بعيد عن طيني .. ماشي

الدود قاعدلك يا جحا ولابد في طينك
بعد ما يمص في دمانا مش هيحلاله إلا طينك
إحنا أهلك
إحنا رجالتك
أمانك
إحنا وقت الشدة سندك
إحنا زادك
يا جحا .. إحمي ولادك
لو كنت عاوز تحمي طينك

سوف أرحل
ربما يلقاني من أرجو لقاءه
همشي ويا الشحاتين
وأبكي على حلمي اللي تاه
بس مش هشحت رغيف
هشحت وطن لله